أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات أعلانات سهارى، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .








إسهامات علمية قادت جان فريشيه لجائزة الملك فيصل في الكيمياء

فاز البروفسور جان فريشيه، الذي كان يشغل منصب نائب الرئيس الأعلى للأبحاث والابتكار والتنمية الاقتصادية في جامعة الملك ع ..



14-01-2019 05:32 صباحا
علي المالكي
عضو
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 03-09-2018
رقم العضوية : 3
المشاركات : 8372
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 4-4-1989
الدعوات : 1
قوة السمعة : 10
 offline 
800_b1908aa467

فاز البروفسور جان فريشيه، الذي كان يشغل منصب نائب الرئيس الأعلى للأبحاث والابتكار والتنمية الاقتصادية في جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية (كاوست) بجائزة الملك فيصل العالمية لعام 2019 في الكيمياء.



 وتعد جائزة الملك فيصل العالمية واحدة من أرقى الجوائز في العالم، حيث تمنح للباحثين البارزين عالمياً الذين أثروا المعرفة الإنسانية وتكرمهم على إنجازاتهم الفريدة في العلوم. وتم تكريم البروفيسور فريشيه نظير أعماله الرائدة في مجال التصنيع المتقارب للجزيئات المتسلسلة (dendrimers) وتطبيقاتها، والتضخيم الكيميائي للمقاومات الضوئية، والخلايا الضوئية العضوية. وتتم عملية اختيار الفائزين بالجائزة وفق معايير دولية دقيقة، حتى إنّ 20 من الفائزين بجائزة الملك فيصل العالمية في فرعي العلوم والطب حصلوا بعدها على جائزة نوبل.



قدم البروفيسور فريشيه إسهامات علمية كبيرة أصبحت تؤثر في حياة كل شخص يعيش اليوم، ومن بين المجالات الرئيسة التي أسهم بها بفاعلية العلاج الحيوي، والإلكترونيات العضوية، وعلم المواد، والحفز الكيميائي، وكيمياء الأسطح، وعلم الموائع الدقيقة. ويحتل الترتيب العاشر في قائمة أكثر الكيميائيين استشهاداً بأعمالهم في العالم، وساهمت أبحاثه وأعماله الريادية في تطوير مجالات الصناعة والتنمية الاقتصادية في جميع أنحاء العالم. 



البروفيسور فريشيه هو في الأساس عالم كيمياء ومهندس كيميائي بالممارسة، اشتهر بتأليفه لأكثر من 900 ورقة بحثية، وبلغ عدد الاستشهادات بأعماله ومنشوراته العلمية أكثر من 119,000 استشهاد (وهو العاشر بين جميع الكيميائيين في العالم -بحسب تصنيف الباحث العلمي لغوغل Google- ويحمل أكثر من 200 براءة اختراع.



وخلال مسيرته العلمية والأكاديمية الحافلة، قدم نائب الرئيس الأعلى للأبحاث والابتكار والتنمية في كاوست مساهمات كبيرة في مجالات العلاج الحيوي، والإلكترونيات العضوية، وعلم المواد، والحفز الكيميائي، وكيمياء الأسطح، وعلم الموائع الدقيقة، كما أسس العديد من الشركات الناشئة، وعمل مع شركات رأس المال الاستثماري لتمويل شركات الصحة وتصنيع الأدوية القائمة على العلوم. كما أسس العديد من الشركات في منطقة سان فرانسيسكو الأميركية والتي تعتمد على اكتشافاته للمواد الجديدة والبوليمرات والعلاجات الحيوية.



وتشمل إنجازاته البحثية البارزة الأخرى تطوير وسائط فصل جديدة، حيث تتدفق الوسائط مباشرة عبر مسام البوليمر الوظيفي بدلاً من الخرزات، مما يسمح بعملية فصل سريع للغاية على مقياس صغير.



وعلى الرغم من تقاعده، إلا أنه لا يزال يقوم اليوم بأدوار فاعلة في خدمة المملكة، حيث يشغل حالياً منصب عضو المجلس الاستشاري لمشروع نيوم، ويعمل أيضاً في المجلس الاستشاري الدولي في مركز الأبحاث المتقدمة التابع لمركز تنقيب وهندسة البترول في شركة أرامكو السعودية.









الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







  • Web Counter

  • الساعة الآن 06:34 مساء