أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات أعلانات سهارى، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .








الكلمتان الضافيتان للملك تستشعران النعم الجزيلة وشرف خدمة الحرمين

رفع معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ باسمه ونيابة عن أعضاء المجلس التهاني والت ..



15-08-2019 03:43 صباحا
علي المالكي
عضو
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 03-09-2018
رقم العضوية : 3
المشاركات : 9613
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 4-4-1989
الدعوات : 1
قوة السمعة : 10
 offline 
800_eab640aece

رفع معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ باسمه ونيابة عن أعضاء المجلس التهاني والتبريكات إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله - وللشعب السعودي بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك والنجاح الكبير المتحقق في موسم حج هذا العام 1440هـ.



وأشاد معالي رئيس مجلس الشورى - في تصريح صحفي - بالكلمتين الضافيتين لخادم الحرمين الشريفين لدى استقباله أصحاب السمو الملكي الأمراء، وسماحة مفتي عام المملكة، وأصحاب الفضيلة العلماء والمشايخ، وكبار المدعوين من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وأصحاب المعالي الوزراء، وقادة القطاعات العسكرية المشاركة في حج هذا العام، وقادة الأسرة الكشفية في المملكة المشاركة في الحج. وفي كلمته خلال الاستقبال السنوي لأصحاب الفخامة والدولة وكبار الشخصيات الإسلامية الذين أدوا فريضة الحج لهذا العام، مشيراً إلى أن الكلمتين تستشعران النعم الجزيلة التي وهبها الله تعالى لبلادنا، وما اختصت به من شرف يتمثل في خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما من الحجاج والمعتمرين والزوار.



وقال معاليه: «إن كلمتي خادم الحرمين الشريفين - يحفظه الله - قد أكدتا على أن شرف خدمة الحرمين الشريفين وحجاج بيت الله الحرام تعده المملكة واجباً وأمراً عظيماً، حيث تقوم الدولة بمختلف أجهزتها بالترحيب بضيوف الرحمن دون استثناء، وتوفر لهم كل الخدمات التي تعينهم على أداء نسكهم بكل يسر وسهولة وأمن وطمأنينة».



ومشيداً - يحفظه الله - بما تبذله القطاعات العسكرية والأمنية في خدمة ضيوف الرحمن، وفي الذود عن حياض الوطن، وحماية المقدسات، والتضحية في ميدان الشرف.



ونوه معاليه بالجهود التي يبذلها صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، وصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، وصاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة مكة المكرمة، مشيداً بمستوى الاستعدادات التي وفرتها الجهات الحكومية كافة لاحتضان ضيوف الرحمن من مختلف الدول بما يضمن توفير كل الخدمات التي يحتاجون إليها لأداء المناسك في أجواء تتسم بالسكينة والأمن والاستقرار.



ولفت معاليه النظر إلى ما تبذله القطاعات العسكرية والأمنية كافة المشاركة في حج هذا العام من جهود، والحرص الكبير الذي يبدونه في خدمة الحجيج إلى جانب منتسبي الجهات الحكومية الأخرى الذين يقومون بأدوار مهمة في تقديم الخدمات المثلى بحرص وتفانٍ وإتقان، حاملين معهم خبرات متراكمة من مواسم سابقة، وتطلعاً لتطوير الأداء فيما يسهل المهام الموكلة إليهم.



ورأى معالي رئيس مجلس الشورى أن منظومة الخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام تأتي في سياق تكاملي بين أجهزة الدولة، والتي توظف خلالها التقنيات الحديثة وتطبق معايير الجودة بما يحقق الهدف المنشود بمساندة من مشروعات البنى التحتية الكبرى في المشاعر المقدسة، والتي تهدف لتحقيق المزيد من التيسير على ضيوف الرحمن.



وعبر معالي الدكتور عبدالله آل الشيخ عن شكره للتعاون الذي أبداه المواطنون والمقيمون وأبناء العالم الإسلامي الذين أدوا الحج هذا العام مما كان له بالغ الأثر في نجاح الموسم، مشيداً بانخفاض أعداد المخالفين بما يؤكد الوعي الكبير للمواطنين والمقيمين ونجاح الخطط الأمنية والتوعوية في هذا الصدد.



وسأل معالي الدكتور عبدالله آل الشيخ المولى القدير أن يوفق خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده إلى كل خير، وأن يعينهما على خدمة الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة، وأن يسدد كل من يقوم بخدمة حجاج بيت الله الحرام، راجياً منه سبحانه أن يتقبل من الحجاج حجهم، وأن يعودوا لأوطانهم سالمين.









الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







  • Web Counter

  • الساعة الآن 04:46 صباحا